عن الحملة

تأسست الحملة  على يد مجموعة من طلبة وخريجي الجامعات الذين تلمسوا احتياجات الطلبة الفلسطينيين بضرورة استكمال تعليمهم الجامعي في ظل الظروف الاقتصادية الصعبة التى يعاني منها المجتمع الفلسطيني، بشكل عام وقطاع غزة بشكل خاص في ظل استمرار الحصار الإسرائيلي وحالة الانقسام الفلسطيني، حيث نسب الفقر والبطالة بارتفاع متزايد يقابلها ارتفاع باهظ في الرسوم الجامعية مما استدعى إلى تشكيل لوبي ضاغط يهدف بشكل عام الضغط على الحكومة الفلسطينية بضرورة دعم موازنات التعليم الجامعي التي خفضتها منذ عام 2007 بسبب استمرار الانقسام السياسي الفلسطيني وإقرار قانون صندوق وطني لدعم الطالب الجامعي حتى يتيح لجميع الطلبة الالتحاق بالعملية التعليمية دون أي عائق وخصوصا العائق المادي مع ضرورة تبني الجامعات الفلسطينية نهج تعليمي وطني يراعي الأوضاع الاقتصادية والعمل على تخفيض الرسوم الجامعية مقارنة بدول الجوار .

زر الذهاب إلى الأعلى