الفعاليات والأنشطة

الحملة الوطنية لتخفيض الرسوم الجامعية تعقد مؤتمرا صحفيا بغزة

2012

بيان صادر عن الحملة الوطنية للمطالبة بتخفيض الرسوم الجامعية في ظل الأوضاع الاقتصادية الصعبة التي يمر بها شعبنا الفلسطيني حيث ارتفاع معدلات الفقر والبطالة وتدني المعاشات والأجور في فلسطين. وفى الوقت الذي نطالب فيه بتخفيض الرسوم الجامعية بسبب الظروف الاقتصادية التي يمر بها المواطن الفلسطيني بشطري الوطن ؛ نفاجئ بقرارات جديدة من قبل بعض الجامعات الفلسطينية بزيادة رسوم الساعة الدراسية بدلاً من تخفيضها والمساهمة بدعم وتهيئة الأجواء المناسبة للطلبة الناجحين في الثانوية العامة. وأيضاً في الوقت الذي استجابت فيه الجامعة الإسلامية بغزة لنداء الحملة بالتراجع عن قراراها الأخير برفع الرسوم الجامعية؛ تقرر جامعتي الأزهر بغزة وبيرزيت بالضفة برفع الرسوم الجامعية، كقرار منافي تماما لكل المناشدات التي أطلقتها الحملة على مدار العام الحالي لتخفيض الرسوم في جامعات الوطن. وإننا في الحملة الوطنية نحمل وزارتي التربية والتعليم العالي في غزة والضفة الغربية المسؤولية الكاملة عن سياستهم بالتغاضي عن سلوك الجامعات الربحية والاستهتار الكامل بمصير طلبتنا ونؤكد على ما يلي : أولاً: نطالب بتشكيل مجلس تعليمي مشترك يخضع إلى المعايير الدولية والقوانين الفلسطينية يعمل على خطة إستراتيجية احد أهم أهدافها تخفيض الرسوم الجامعية. ثانياً: ندعو جامعتي الأزهر وبيرزيت بالتراجع عن قراراتها برفع الرسوم الذي ينجم عنه حرمان المئات من الطلبة من الالتحاق بالمسيرة التعليمية . ثالثاً: ندعو كافة الأطر الطلابية والهيئات المعنية والطلبة للوقوف صفاً واحداً اتجاه سياسية الجامعات الربحية. رابعاً: نطالب بتفعيل قانون الصندوق الوطني لدعم الطالب الفلسطيني. اننا في الحملة الوطنية للمطالبة بتخفيض الرسوم الجامعية سنقف سداً منيعاً في وجه كل محاولات الطمس والتجهيل والاستغلال التي تمارس على قطاع التعليم وسنستخدم كل الوسائل القانونية المتاحة والمشروعة لمنع رفع الرسوم الجامعية بجامعات الوطن.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى