الفعاليات والأنشطة

الحملة الوطنية تلتقي وفداً نقابياً أسبانيا بغزة .

التقت الحملة الوطنية لتخفيض الرسوم الجامعية بوفداً نقابياً أسبانياً بمركز الموارد العمالية بغزة وبحثا سوياً واقع عملية التعليم بالجامعات الفلسطينية والعقبات التي تعترض تطورها ، بالإضافة للمشكلات التي يعاني منها الطلبة جراء الحصار الإسرائيلي الغاشم وتبعاته من ارتفاع معدلات الفقر والبطالة والتهميش في ظل ارتفاع أسعار الرسوم الجامعية وما ينجم عنها من حرمان الطلبة من الالتحاق بالمسيرة التعليمية وتهديد مستقبلهم الأكاديمي .
ومن جانبه رحب المتحدث باسم الحملة رامي محسن بالوفد النقابي الأسباني على أراضي قطاع غزة التي تعاني من حصار إسرائيلي خانق حال دون تطور مناحي الحياة فيها ،
واعتبر منسق الحملة ابراهيم الغندور أن الاحتلال يتحمل المسئولية الكاملة عن عدم تطور البيئة التعليمية للجامعات من خلال عرقلة دخول ما يلزم الجامعات من أجهزة ومستلزمات مختبرية ومواد بالإضافة لمنع تنقل الطلبة على الحواجز ، مطالباً الوفد بفضح ممارسات الاحتلال بحق شعبنا الفلسطيني .
وبدوره عبر الوفد عن سعادته الغامرة بزيارة قطاع غزة والالتقاء بأهلها ، واعداً نقل معاناة شعبنا الفلسطيني لاسيما الطلبة للشعب الأسباني الصديق وبذل كل الجهد في سبيل فضح جرائم الاحتلال الإسرائيلي .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى